ويل سميث يصفع مذيع حفل توزيع جوائز الأوسكار

ويل سميث ينتفض في لحظة غضب على مذيع حفل الأوسكار

"هذه اللقطة هي حديث العالم"
ويل سميث الممثل الأمريكي الشهير يصفع زميلا له لأنه لم يتقبل حديثه عن سقوط شعر زوجته بطريقة فكاهية خلال حفلة الأوسكار.
لكن السؤال: كيف تقبل سميث سابقا خيانة زوجته عدة مرات، ولم يتقبل أن يتحدث هذا الممثل عن رأسها الحليق؟
ويل سميث يصف مذيع حفل جوائز الاوسكار


صفعة ويل سميث لمذيع حفل الأوسكار

"كانت هذه أعظم ليلة في تاريخ التلفزيون" قال النجم الكوميدي "كريس روك" بعد تلقيه لصفعة ويل سميث.
شهد الحفل الـ94 لتوزيع جوائز الاوسكار حدث غير مسبوق، حين صعد الممثل "ويل سميث" إلى خشبة المسرح ليصفع مقدم الفقرة "كريس روك" على خلفية نكتة ساخرة غير موفقة، حول مظهر شعر زوجة "ويل سميث" التي شبهها بالبطلة فيلم "جي. آي. جين"، ما أدى إلى انزعاج زوجة سميث المصابة بمرض يؤدّي إلى تساقط الشعر.
بعد هذه الحادثة تسلّم سميث جائزة أوسكار كأفضل ممثل رئيسي عن فيلم "ريتشارد" وخلال استلامه للجائزة اعتذر عن تصرّفه!
الأكاديمية المنظمة لجوائز الأوسكار استنكرت تصرف سميث في تغريده بعد منتصف ليلة الأمس تقول فيها: "الأكاديمية لا تتغاضى عن العنف بأي شكل" 
تفاعل العرب مع مقطع الفيديو (حالهم حال باقي العالم) فأعتبره البعض "ما رادها في زوجته" مما يعكس "ويل سميث عنده غيرية" بينما خالف البعض وأعتبره "عنف" غير مبرر وحدث صادم، وقرر آخرون أن هذه الحادثة "مفبركة" أي فقرة معدة سابقاً.
وأنتم كيف ترون في التصرف الذي قام به ويل سميث ؟

ويل سميث يحصل على جائزة الأوسكار لأول مرة في حياته 

في الحقيقة الحفل منذ 3 سنين من غير مقدمين، في هذه السنة عندما أتوا بمذيع ليقدم الحفل يتضرب، والحقيقة هو رمي افيه سخيف الحقيقة، لكن ضد الضرب بشكل عام.
ويل سميث أخد جائزة الاوسكار كأفضل ممثل لأول مرة في تاريخه عن دوره في فيلم "King Richard" والحقيقة أي شخص رأى الفيلم سيقول أن ويل سميث لبس الشخصية وأقنعنا في دوره، لدرجة ان سيرينا وفينوس ويليامز قالوا أننا حسينا انه هذا بابا فعلاً، وليس تمثيل كما في الحقيقة.
زوجة ويل سميث ذهبت معه الحفل وهي حالقة شعرها على الصفر، لأنها مريضة بمرض الثعلبة، مرض الثعلبة يجبر الشعر على التساقط في مناطق من الجسم وخصوصاً فروة الرأس التي يجعل شكلها الرأس أماكن ممتلئة وأماكن فارغة، هو في الغالب يبقى في فروة الرأس، وهذا بسبب فشل الجسم في التعرف على "الذات" فيقوم بتدمير الأنسجة الخاصة به، وطبيعي هذا يجعل الانسان يصاب بالتوتر النفسي ويفقد الثقة في نفسه، شفانا الله واياكم، وربنا يشفي كل مريض.
الأستاذ مقدم الحفل الممثل الكوميدي كريس روك، حب يجود يعني ويخفف ويلطف الجو، فذهب ورمى مزحة على زوجة ويل سميث، وقال: "سنراك في الجزء الثاني من فيلم "GI jane"، على شان يعني بطلة الفيلم كانت صلعة، قد يكون يعلق على اللوك ولا يعرف في موضوع مرض الثعلبة وهدا الذي اعتقدته انا.
ويل سميث في اليوم الذي ينتظره من ربع قرن، سمع الكلام هذا ولم يقدر أن يتماسك نفسه، فذهب على المسرح وضرب كريس روك على الوجه، وكان ناقص يقول له مثل ما قال ناصر الدسوقي: "اللي يعاكس المدام يبقى حكم على نفسه بالإعدام".
وفي كلمته في الحفلة، قال ويل سميث "أود أن أشكر سيرينا وفينوس ويليامز على ثقتهما بي وسماحهما لي بمحاكاة هذه القصة، ونحن نشكرهم، لكن انت عملت الدور أحسن من أبوهم نفسه".
وبكى ويل سميث على المسرح، وقال: "في هذه المهنة يتوقع الناس أنك ستبتسم وتصمت عندما يقللون من شأنك، وأعتذر للأكاديمية، الحب يجعلك تفعل أشياء جنونية، أتمنى أن تدعوني مجددًا". 
طبعا فيه كلام انهم سوف يسحبوا الجائزة منه لكن اعتقد لا، هو ممكن يكون فيه اجراء عقابي يتوقف 3 مباريات أو شيء من ذلك القبيل لكن ليس لدرجة سحب الجائزة.

هل سيخسر ويل سميث جائزة الأوسكار

إلى الآن، الأمور لا تسير في صالحه، الأكاديمية استنكرت في تغريده ما حصل، وبحسب أعضاء في الأكاديمية فإن تصرّف ويل سميث مخالف للوائح وقد تسحب الجائزة منه.
على مواقع التواصل هجوم كبير على ويل سميث وتصرفه "الأرعن" خاصة أنه كان حضر تمارين الحفل قبل بليلة وسمع كلام كريس روك ولم يعترض أو يشمئز.
البعض يرى أن ويل سميث عرف غلطه فزاد من نسبة الدموع واللعب ع المشاعر في خطابه وتصوير نفسه بأنه شهم ليحاول التغطية على الموضوع وتجاوزه، لكن حركته هذه لم يهضمها الجمهور.

كيف كانت ردة فعل الحاضرين في حفل الأوسكار بعد حادثة ويل سميث

ويل سميث ينتفض في لحظة غضب على مذيع حفل الأوسكار صفعة ويل سميث لمذيع حفل الأوسكار ويل سميث يحصل على جائزة الأوسكار لأول مرة في حياته  هل سيخسر جائزة
ردة فعل حاضرين حفل الأوسكار
تحولت ردة فعل النجمة نيكول كيدمان على الصفعة التي قام بها ويل سميث على وجه كريس روك لإهانته زوجته خلال تقديمه إحدى الفقرات في حفل الأوسكار، يوم أمس، إلى تريند عبر مختلف مواقع التواصل بسبب عفويتها في إظهار حالة الصدمة على وجهها. 
وكان الممثل الشهير، ويل سميث، قد صفع الفنان الكوميدي "كريس روك"، في حفل توزيع جوائز الأوسكار، وذلك بعد إلقاء الأخير دعابة بشأن زوجة سميث "جادا بينكيت"، وحديثه عن إمكانية انضمامها لأسرة عمل فيلم G.I Jane، بسبب سقوط شعرها، وهو ما أثار ضيق سميث، ليصفعه ويصيح في وجهه قائلا: "لا تذكر اسم زوجتي". 
وما تسبب في بروز اسم نيكول كيدمان في تلك الواقعة هو انتشار صورة التقطت لها في نفس توقيت الصفعة التي وجهها سميث لروك، وظهرت فيها وهي حالة تامة من الذهول والصدمة جراء ما حدث، حيث سرعان ما تم تداولها بين المستخدمين عبر موقع "تويتر"، لتحصد بعدها كثير من التفاعلات، سواء بالمشاركات أو بالتعليقات، التي وصفت أغلبها ردة فعل كيدمان ب "العالمية"، وبأنها تستحق عليها منحها جائزة بالفعل. 
وعلّق أحد مستخدمي "تويتر" على الصورة قائلا: "يجب أن تفوز نيكول كيدمان بجائزة الأوسكار عن أفضل رد فعل على صفعة ويل سميث لكريس روك". فيما قال آخر: "تحولت نيكول بفضل رد فعلها على واقعة ويل سميث وكريس روك إلى ميم على الانترنت". 
وعلّق آخر بقوله: "نيكول وزوجها يشاهدان من الصف الأمامي صفعة ويل سميث لكروس روك". وبعد الواقعة، سرعان ما بدأ يبرز اسم النجمة نيكول كيدمان على "تويتر"، بسبب ردة فعلها الملفتة على ما حدث، حيث أجمع كثيرون أن ردة فعلها جاءت معبرة عنهم. 
هذا وقد فاجأ ويل سميث جميع الحضور في النسخة الـ 94 من حفل توزيع جوائز الأوسكار بصعوده على المسرح وصفعه كريس روك خلال تقديمه جائزة أفضل فيلم وثائقي. 
وما أن انتهى سميث من الصفعة وبينما كان في طريقه للعودة للجلوس على مقعده بالصف الأمامي، قال كريس مخاطباً الحضور وهو في حالة ذهول: "واو، هل صفعني سميث لتضايقه مني؟"، وما إن جلس سميث، حتى أخبر كريس مجددا بألا يذكر اسم زوجته.
لمشاهدة الفيديو كاملاً اضغط هنا.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -